الأحد، 10 أكتوبر، 2010

معلم في مهب الريح




بسم الله وكفى والصلاة والسلام على النبي المصطفى

حياكم الله زوار مدونتي الكرام وأهلا ومرحبا بكم 

سوف أتحدث بإذن الله في هذه التدوينة عن موضوع آلمني جداً

لذلك رأيت في نفسي أهمية تسليط الضوء عليه ألا وهو

" ضياع هيبة المعلم "

فمنذ زمن ليس ببعيد كان المعلم يتمتع بشخصية قوية وهيبة شديدة مما يجعله محط احترام الجميع

كما أنا أولياء الأمور قديما كانوا يسلمون أبنائهم للمعلمين ويقولون مقولتهم الشهيرة ( اللحم لكم والعظم لنا ) لما يرون من أهمية المعلم في تعليم وتهذيب أبنائهم وأنه يعتبر مثالاً حسناً يقتدى به

ولكن للأسف الشديد لم تدم هذه الهيبة

فما نسمعه ونشاهده في وسائل الإعلام بحق المعلمين والمعلمات يندي له الجبين
فهذا طالب يتطاول على معلمه بالضرب وأخر يهشم سيارة أستاذه
وآخرين همهم الوحيد إضحاك زملائهم في الصف بعمل المقالب السخيفة على أساتذتهم

ولهذا أخذت أتسأل وأبحث عن الأسباب التي أدت إلى ضياع هيبة المعلمين وتطاول الطلاب والطالبات عليهم

وتوصلت إلى أن القرارات التعسفية التي أصدرتها وزارة التربية والتعليم كانت المسبب الرئيسي في ضياع تلك الهيبة حيث أنها لم تعطي المعلم أي حق في تهذيب الطالب

( وليس أعني هنا بالتهذيب الضرب أو ما شبه ذلك )

لا فأنا أصلاً ضد ذلك

ولكن ما أقصد به هنا أن وزارة التربية والتعليم عندما أصدرت قرار منع المعلم من تهديد الطالب بتقليص درجاته أو منع الطالب من الوقوف خارج الصف فهي بذلك لم تعطي المعلم أي فرصة لتهذيب الطالب المشاكس

فأصبح الطالب لا يهاب معلمه أو يحترمه وأصبح كذلك مرتاح البال لمعرفته بأنه ليس هناك عقاب نتيجة لمشاغبته في الصف وبالتالي من أمن العقوبة أساء الأدب

وإذ قام المعلم بتأنيب الطالب المشاكس فإن الطالب سوف يأتي بوالده في اليوم التالي ( ويانهار مش فايت على المعلم ) على قول إخواننا المصريين
فإن الأب سوف يقوم بنهر المعلم ضارباً بمشاغبة ابنه عرض الحائط

لذلك أقول الله يرحم أيام زمان عندما يأتي الطالب إلى أبيه ويقول له لقد نهرني معلمي فإن الأب يقول له لم ينهرك إلا لسبب ما أو كنت على خطأ

أما الآن بمجرد سماع الأب بمعاقبه المعلم لولده ( تقوم الدنيا ولا تقعد ) ويقوم الأب بمهاجمة المعلم ويحسب أن المعلم عاقب ولده عبثاً هكذا دون سبب وهذا يؤدي إلى عدم احترام الطالب لمعلمه

وهذا يدل على قلة وعي ولي أمر الطالب بدور المعلم وأهميته
ونتيجة لهذا كله أتمنى من وزارة التربية والتعليم أن تعيد النظر في قراراتها
وفي حالة أنها لا تريد أن يقوم المعلم بعقاب الطلاب المشاكسين بتقليص درجاتهم او إخراجهم من الفصل
عليها إذاً أن تجبر الطالب في نهاية اليوم الدراسي بالبقاء في المدرسة لمدة ساعة واحدة على الأقل ليقوم بإنهاء واجباته التي لم يقم بها عقاباً له كما يفعل الغرب لأبنائهم الطلبة

وفي الختام أترككم مع عدد من الكاريكاتيرات التي تبين حال المعلمين الأن وأسأل الله سبحانه وتعالى أن يصلح حال التعليم لدينا .
















    

42 التعليقات:

غير معرف يقول...

يعطيكي الف الف عافيه على النقل الرائع
من جد واقع مرير الله يكون بالعون بس

....
MeshOo

أكرم هندوانة يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أختي البرنسيسة ريماس

معكِ حق في كل ما تقولي لكن ليس كل المعلمين بنفس ما وصفتي
فمن خلال تجربتي في مجال التعليم بالنسبة لدينا في اليمن
السبب الرئيسي لضياع هيبة الكثير من المعلمين هم المعلمين أنفسهم
فبقدر ما تعطي تنل احترام الغير وبأسلوبك تكسب احترام الكل فالمعلم الذي يجعل وظيفته أنها أمانة في عنقه وأنه مسؤول أمام الله عن هذه الأمانة فسوف ينطبق عليه قول أمير الشعراء....

فالطالب هو آخر من يلقى عليه اللوم وكما قلتي دور الأسرة هام جداً فكيف بمن لا يعلم في أي الصفوف يدرس ابنه والمهم هو النجاح ولو بأي ثمن
(حرام لا تعقدوا الطالب ساعدوه) (لا تسموه غش سموه مساعدة)
(الغش هو في اللبن أو الزبيب أما داخل لجان الامتحانات فهو عمل خير ومساعدة ورأفة)
إنا لله وإنا إليه راجعون

كتبتُ كل ذلك والقلب يقطر دماً على ما نراه في واقعنا اليوم...

بارك الله فيكِ أختي في الله على هذا الموضوع الرائع
وتقبلي خالص الود والاحترام...

محمد اللغبي يقول...

بالعكس أختي العزيزة ليه أيام زمان حلوة ؟!
كم انضربنا وجلدنا جلد العبيد والبعير بلي الغاز وعصى برواز الباب وجلدة المكيف وأسلاك الراديو والمساطر الخشبية ومالا ينبغي ذكره !!
والكفوف التي مزقت خدودنا الناعمة ( حينها والقاسية الآن ) ونمسك الماسة من جهة والمعلم يضرب على .....
وقد قال لي صديقي مرة أن معلمهم وضع طالب في كيس رز وربط عليه في الكيس وسلخ جلده من الخارج

هل هذا تعليم أم تعذيب ؟
لا والله أيام زمان كنا مناديل في المدارس والآن مناشف في الجامعات لهؤلاء الأجانب الذين يحقدون علينا لأسباب غريبة ( حتى أن أحدهم قالها صراحه لديكم بترول وليس لدينا ليييييه ؟)
بالعكس( لكم اللحم ولنا العظم ) ليست صحيحة , وليس احترام المعلم الذي يهين البشر صحيح فهذا ظلم وتعذيب وليس تعليم

لماذا لايوجد حل إلا الضرب ؟ أو خصم الدرجات ؟ ألا يوجد ثالث ورابع لهما ؟
ألا يوجد تفهم الطالب وظروفه ؟
ففيهم المراهق وفاقد الأب أو الأم أو كليهما ففقد حنانهما وفيهم المعوز ولا يملك قيمة الفطور ( الفسحة ) ومن لايملك قيمة شراء دفاتر وأقلام وفيهم من سجن أبوه ومن وووووووو

كل هذه ظروف خارج أسوار المدرسة فلا يكن المعلم ضيق النظر ويعاقب من أمامه بدون السؤال عن الأسباب الحقيقية التي دفعة الطالب لعدم حل الواجب أو عدم شراء كراسة أو ألوان زيتية أو ملابس رياضة للفريق الفلاني أو مادفع قطة يصلح فيها المعلم سيارته

مشكلة الطلاب الذين يرتكبون الأخطاء هم الذين في سن المراهقة من 13-18 فهي السن التي يكون فيها البلوغ وتكون الشخصية , فعلى الوزارة أصلا أن تعلم المعلم كيف يعلم ماهو خارج المنهج

وأنا شخصية ( بشحمي ولحمي ) درسني معلم في الثاني ثانوي مادة التاريخ وتعرفين تاريخ الدولة العباسية والأموية وكانت أيام انتفاضة الأقصى وكان يتكلم بشدة وعنف على اليهود ويتمنى لو يفتح باب الجهاد , ثم لما انتقلنا إلى الصف الثالث ثانوي سألنا عن ذلك المعلم فقالوا قبض عليه في قضية مخدرات !!!!!!!!!( هو غير متدين أصلا حتى لايقال أني أسخر من المتدينين )

ليس العيب فقط في أن الطالب لا يحترم المعلم , بل لأن المعلم لايحترم مهنته وعلمه .
معذرة للإطالة .. تحياتي .

أبو مجاهد الرنتيسي يقول...

بسم الله وبعد
هذا الشيء موجود عندنا أيضا ، أخبرني والدي على زمانهم إذا لقي الطالب المعلم في الطريق كان الطالب يهرب ويختبئ حتى يمر المعلم من شدة الخوف منه
أما في أيامنا هذه وللأسف أصبح العكس ومن أهم الاسباب التي تجعل الطالب يتطاول على المعلم هم أولياء الامور لعدم تربيتهم على الاحترام والتقدير والسلوك الحسن في التعامل مع الاخرين
أخوك في الله \ أبو مجاهد الرنتيسي

مبدعه يقول...

لازم يكون فيه انظمه صارمه في المدرسه بحيث انها تحفظ للمعلم حقوقه وكرامته

واكثر مرحله لاحظت انهم ما يحترمون المعلم هم المرحله الاعداديه

البرنسيسة ريماس يقول...

أخ أكرم أنا معك في أنا المعلم اذا فرض احترامه وعامل الطلاب بإحترام الطلاب راح يعاملوه بنفس الطريقة

بس جيل الحين والله الاحترام ماينفع معاهم

شاكرة لك حضورك وتعليقك الكريم

البرنسيسة ريماس يقول...

أخ محمد

مين قال أنا مع الضرب وأنا كاتبة في موضوعي اني انا ضد الضرب والاهانة ولكن شوف الفرق بين جيل زمان وجيل الحين جيل بابا طيحني والكدش واللسان الطوييل

ثانيا بخصوص ظروف الطالب شوف والله وهذا أنا أحلف لك أخواتي مدرسات وكثير من قرايبينا رجال او نساء فيهم مدرسات ومدرسين

مافي معلم او معلمة يعاقبوا الطالب من اول مرررة خاااصة الحين مع القرارات الصارمة

وسألت إختي قلت لها انتي تعاقبي الطالبة من اول مررة

والله تحلف تقول إن المعلمات اول مررة يعدوها وثاني وثالث مرررة

لم تجي رابع مرة نسأل البنت ليش ماحليتي الواجب تقول ( نسيييت ) طيب والحل ؟؟؟؟؟؟

اما بخصوص ظروف الطالب

أبغاك تسأل كل معلم أو معلمة الوزارة ايش خصصت للطلاب المحتاجين

راح يقولوا لك كل مدرسة لها صندوق مخصص للطلاب او الطالبات المحتاجيين

وماعمري سمعت عذر اذا سألت المعلمة الطالبة ليش ماحليتي تقول ماعندي دفتر لأنها لو قالت كذا الوزارة ماراح تقصر من هذه الناحية ولا المعلم والمعلمة
ولكن الأن غالبية الأعذار نسيييت ولا ضاع الدفتر ولا اخوي كب على الدفتر عصير وماامداني أعيد الدفتر
ولا أبله فلانة شقت دفتري وماحليت الواجب

أما بخصوص القطة ان المعلمين والمعلمات يطلبوا من الطلاب تجميع فلوس علشان يشترون شي للفصل او شي يخص الدرس

مستحيييييييييييييييل لأن الحين ان شاء الله المعلم طلب ريال واحد تجي هيئة التحقيق من الوزارة تقوله ليش طلبت من الطالب ريال

لأن هذا ممنوع وصدر قرار بذلك وبعلمك صدر قرار كمان انه الي يشتري لوحات ويزين الفصل المعلم نفسه من حسابه الخاص حتى ياريت من حساب المقصف وإذا تبغى اجيب لك القرار أنا مستعدة

أما بخصوص المراهقين انت قلتها بلسانك المفروض الوزارة تسوي دورات للمعلمين كيفية التعامل مع المراهقين وأنا معاك في ذا الشي بس وووين الوزارة
ماسوت شي من هذا بل زادت الطين بله

وبخصوص المعلم صاحب المخدرات انا ماأقول كل المعلمين ملائكة ولكن نادر ماتحصل مثل هذه الامور

لكن لاتقول معلم مايحترم مهنته الغالبية من المعلمين يحترمون هذه المهنة وهمهم الوحيد ايصال كل ماتعلموه للطلبة ولكن للأسف لا المجتمع ولا الوزارة ولا الطلاب يحترمون هالشي

جيل الحين همه الكدش والكورة والموضوة وطوالة اللسان

وأخيراً انا قلت بعد في موضوعي ماابي ضرب ولا ابغى الوزارة تصدر قرار برجوع معاقبة الطالب بتنقيص الدرجات

قلت ياريت الوزارة تخصص وقت بعد الدوام لمدة ساعة

ساعة فقط لمعاقبة الطالب بحل الواجبات داخل المدرسة

وعذراً على الاطالة

يعني لايضربه ولا ينقص درجاته

البرنسيسة ريماس يقول...

أخ أبو مجاهد

والأخت مبدعة

شاكرة لكم حضوركم الجميل

وشاكرة جداً لكل من اثرى موضوعي بتعليقاته الكريمة

سلتـوح يقول...

ببساطة عند قرار "منع الضرب" , إنتهت هيبة المعلم.

وأنتي تقولين أنك ضد فكرة الضرب , أنا قبل أسبوعين تقريباً كتبت مدونة عن التعليم وذكرت بها أن "منع الضرب" من أهم أسباب غياب هيبة المعلم , وذكرت بأن الضرب أصلاً أسلوب تربوي إسلامي , فالإبن التارك للصلاة يضرب (بالسنة النبوية) , والزوجة المخطئة تضرب بعد عدة خطوات تأديبية (بالقرآن الكريم) , دعونا من سخافات من يقولون بأن الضرب أسلوب همجي ويؤثر على التربية , لو كان الضرب يؤثر على الإنسان تربوياً لوجدت 90% من العرب متوحشين ويعانون من عقد نفسية لا يمكن لأبرع الأطباء حلها!. وهنا أنا أود التنبيه على أن الضرب لا يكون تعذيبي كالذي كنا نواجهه بل الضرب التأديبي "الإسلامي" , ولا أعتقد بأن أحدكم ينكر بأن الضرب من الطرق التربوية الإسلامية.

بالمناسبة في المعاهد المتوسطة والثانوية ببعض الجامعات (وتكون تابعه إدارياً لها فلا ينطبق عليها قوانين وزارة التربية والتعليم) لم يتم منع الضرب فيها , وإلى الآن هيبة المعلم محفوظة ومصانة. وهذا شاهد واقعي تستطيعون لمسه بسؤال طلاب المعاهد الجامعيه "المتوسطة خصوصاً".

هيبة المعلم = ضربه للطلاب بشكل تأديبي.

موضوع مهم وطرح جميل وتسلسل جيد.

المورقة عبير !! يقول...

السلام عليكم

موضوع جميل وحساس بالنسبة لي كطالبة لا أعتقد بأن هناك معلم في المدرسة لا أحترمه الجميع أحترمهم ..

طبعاً البعض يقولون لي لا بد بان تحترميهم لتحصلي على الدرجة النهائية أو ماإلى ذلك

في حين لا أشعر أن الأحترام ياتي من أجل الدرجات فقط .. فالمعلم قدوة ويجب أحترامه بكل الاحوال ..

أحببت أن أعلق على صورة وضعتها وهي الصورة الأولى عندنا يقولون

قم للمعلم وبيدك صميلاً (عصا كبيرة )

كاد المعلم أن يكون قتيلاً ..

بوركتي على هذه الإفادة

دمتي بود

المورقة عبير !! يقول...

عذراً

أنا بأنتظاركِ هنا إن وجدتي الوقت لذلك

http://abeeronly.blogspot.com/2010/10/blog-post.html

البرنسيسة ريماس يقول...

عزيزتي المورقة عبير بارك الله فيك

وإحترامك لمعلماتك دليل على حسن خلقك ونشأتك الطيبة


ويشرفني زيارة مدونتك الكريمة

البرنسيسة ريماس يقول...

أخ سلتوح هذا وجهة نظرك وأنا أحترمها جداً

والله يعطيك العافية على مرورك الكريم

عبدالله أتومنار يقول...

موضوع جميل يلخص حالة التعليم في العالم العربي
شكرا لك
مدونة جميلة ومرتبة ومواضع مميزة
كلام روعة كتابتك ؟؟
ابداع ابداع
تقبلي مروري

البرنسيسة ريماس يقول...

حياك الله أخ عبد الله

ومشكور على مرورك الكريم

شرفتني

smsmia يقول...

حياك الله رموسة
فعلا ضاعت هيبة المعلم في هذا الزمن الغريب
وتناست اممنا العربية بيت شعر يعظم من قدره ويرفع شأنه
(قم للمعلم وفه التبجيلا = كاد المعلم أن يكون رسولا )
وتغير بيت الشعر ليصبح هكذا
قم للمعلم وإضربه بسكينا = كاد المعلم أن يموت قتيلا

شكراااااالك يا غالية

البرنسيسة ريماس يقول...

الله يحييك ياقلبي

والله يعطيك العافية على مرورك الكريم

وتعليقك الجميل

شرفتيني

ʚϊɞ آلاء الْعَسَّاف ʚϊɞ يقول...

السلام عليكم ورحمة الله و بركاته

يعطيكِ الف عافية ,,, والله بلا تهديد ما بينفع التدريس (( اسألي مجرب )) ,,, الحمد لله هلأ تركت التدريس بس فعلاً وظيفة المعلم اصعب وظيفة ,,, دمتي بود.

البرنسيسة ريماس يقول...

الله يعافيك عزيزتي آلاء

شاكرة لك مرورك الكريم

خاتون يقول...

السلام عليكم و رحمة الله وبركاته

بما اني معلمة المستقبل فسوف أدلي بدلوي
لأنه هذا الموضوع يعنيني بشكل خاص

إن السبب الاول في ضياع هيبة المعلم هو المعلم نفسه
..نعم المعلم هو الجاني و المجني عليه
لأنه في بادئ الأمر بدأ يقلل من هيبته وعدم أحترامه لنفسه فنجد بعض المعلمين ممن يحتقر مهنته ويتذمر
وبعضهم هو من يبدأ بقلة الأدب على تلامذته وشتمهم بشتائم قبيحة للغاية و الجزاء من جنس العمل ولمن يراعي تغير الزمان ما كان يحصل في السابق من اهانة يقوم بها المدرس ولا يعاقب كان خطأ ولكن البعض مصمم على الاسلوب السابق
بالاضافة على انه بعض المعلمين يأتي بملابس غريبة
والبعض الآخر ذو شخصية مهتزة والمعلم يجب أن يكون ذو مواصفات خاصة وسمت وقد غاب هذا المفهوم في اختيار المعلم
و الأردى من ذلك أن بعض المعلمين يفتقد لتمكنه من مادته العلمية ويبدو متلكأ متخبط فكيف يحترمه التلميذ
فلم يبقى له من كونه معلما سوى الأسم
وقد أفتقر بعض المعلمين للأخلاق و الحب الأبوي والتوجيه
بيد المعلمين والمعلمين وحدهم إصلاح المجتمعات
من خلال أعطاء التلاميذ الحب فيتم تبادل الحب و الاحترام بين الطالب و المعلم وكما يجب على الملعلم أن يكون متمكن من مادته العلمية حتى لا يخرج نشأ فاشل يسب و يلعن به ويوجههم بعد أن تمكن من قلوبهم فإننا بعدها سنحصل على المجتمع الفاضل

ولكن إذا كان المعلمين فاسدين فنحن بصدد
تخريج وإنتاج مجتمع فاشل مجرم وخطر

بالحب ستحل مشكلة المدرسين
وشكرا

سلسبيل يقول...

جزاك الله خيراً اختى على الموضوع
صدقتى اختى العزيزة هذا الموضوع
فى غاية الاهمية
تحياتى لك

البرنسيسة ريماس يقول...

وعليكم السلام غاليتي خاتوون

وجهة نظرك وأحترمها

ومثل ماقلت المعلمين مو ملائكة بس نااادر مانشوف مثل ماتقولون

حراام عليكم الحين صار المعلم هو السبب ؟؟؟؟؟؟؟؟

سبحان الله وصار المعلم هو الي يقل أدبه هههههههه

والله شر البلية مايضحك

وش اقول بس انا بينت وجهة نظري عندما قمت بالرد على اخ محمد اللغبي

ونفس الرد أكرره لك عزيزتي خاتون

شرفني حضورك الكريم

البرنسيسة ريماس يقول...

عزيزتي سلسبيل

زادني حضورك شرفاً لي

رنداالجنوبيه يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

فعلا هيبة المعلم ضاعت ((بح)) يوم نسمع طالب وطالبه نازلين ضرب وتهزيئ وقلة ادب وطولة لسان على معلميهم وكمان اهلهم بالبيت مايعلمونهم ع الاحترام والادب مع المعلم .. ولابد للمعلم من ارجاع هيبته بنشر الالفه والحب والاحترام بينه وبين طلابه ويؤدي ماعليه بامانه واتقان وعدم تفرقه وابعاد الضجر والقلق او ظلم الطلاب ..

والله زمان تقول لي بنت خالتي مانقدر نرفع عيونه ونناظر المعلمه حياء واحترام منها.. واليوم للاسف صاروا يتحدون المعلمه بالنظرات ويراددون بالكلام لاحياء ولااحترام ولاتقدير للاسف .. كمان بعض المعلمين كانوا يستغلون نظام الضرب والعقوبات على الطلاب والاطفال الابرياء ظلم وتعسف وكره لهم وبعض المعلمين ينحطون على الجرح يبرى ..

جزااك الله خير حبيبتي رموسه موضوع مهم وهادف ..

الله يهدي الجميع ويصلح الاحوال .

قـلــم ودفـتـر يقول...

صحيح والله اختي ريماس ، شتان ما بين المعلم قديما والمعلم في هذه الايام ، لقد رفضت العمل في التعليم نهائيا " ولا ع رقبتي " بسبب تدهور الوضع التعليمي من ناحية الطلاب والمعلمين ،

يقول أمير الشعراء أحمد شوقي



قف للمعلم وفه التبجيلا

كاد المعلم أن يكون رسولا

أرأيت أشرف أو أعز من الذي

يبني وينشىء عالماً وعقولا
لكن أحمد شوقي لم يمارس مهنة التعليم ولم يجرب المصاعب التي تعترض حياة المعلم، هذا الإنسان الذي يعطي الكثير ليؤدي رسالته الخالدة رسالة التعليم، والذي يدفع شوقي للتفاعل مع قضايا المعلم حبه للعلم ورغبته في أن ينجح المعلم بهذه المهنة. لكن إبراهيم طوقان الشاعر المعلم الذي جرب التعليم وآلامه لم يعجبه قول أمير الشعراء فرد عليه معترضاً:





شوقي يقول ومادرى بمصيبتي *** قم للمعلم وفه التبجيلا



اقعد فديتك هل يكون مبجلاً *** من كان للنشء الصغار خليلا



لو جرب التعليم شوقي ساعة *** لقضى الحياة شقاوة وخمولاً



حسب المعلم غمة وكآبة *** مرأى الدفاتر بكرة وأصيلا



ولو أن في التصليح نفعاً يرتجى *** وأبيك لم أك بالعيون بخيلا



لكن أصلح غلطة نحوية *** مثلا وأتخذ الكتاب دليلا



مستشهداَ بالغر من آياته *** أو بالحديث مفصلاً تفصيلا



وأغوص في الشعر القديم وأنتقي *** ما ليس ملتبساً ولا مبذولا



وأكاد أبعث سيبويه من البلى *** وذويه من أهل القرون الأولى



فأرى حماراً بعد ذلك كله *** رفع المضاف إليه والمفعولا



يامن يريد الانتحار وجدته *** إن المعلم لايعيش طويلا

البرنسيسة ريماس يقول...

عزيزتي رندا

عزيزتي قلم

الله يعطيك العافية على تعليقكم الكريم

ومروركم الجميل

والله لايحرمني من طلتكم

خاتون يقول...

عزيزتي البرنسية ريماس
أنا فاهمة وجهة نظرك
بس أنا فعلا حضرت حصص لمعلمات
وأدهشني اللي شفته فعلا المعلمات
كانوا يستخدمون اسلوب التهزيء بشكل مبالغ فيه
والحده وكثير منهم تبتسم وتضحك وأحنا معاها بالقسم
وفجأة تقلب مية وثمانين درجة على الطالبات بصراحة في منهم شرحهم توووب ولا يعلى عليه لكن الأسلوب في التعامل يجح الطالب وينفره أنا كمعلمة أحضر الحصة وما ليس لي علاقة بالتهزيء أستمتعت بالشرح ولكن كنت أتضايق من أسلوب التعامل لأنه يعكر صفو الحصة

وطبعا في مدرسات ينحطون على الجرح يبرى ابتسامة وأخلاق وروح متوثبة عطاء بلا حدود وطبعا هؤلاء محسودات ومحاصرات ...والله المستعان
ولا تزعلين علي تراج عزيزة ^_^

البرنسيسة ريماس يقول...

فديتك يالغلا وليش أزعل منك

هذي وجهة نظرك وانا احترمها جداً

بالعكس اخت وعزيزة وغالية ومابينا زعل

محمد الجرايحى يقول...

والاسباب متعددة وعلى رأسها الإعلام الذى كان له الدور الأكبر فى ضياع هيبة المعلم
وكذلك الحالة المادية للمعلم والراتب الهزيل الذى جعله يبحث عن مصادر أخرى.
والبيت والأسرة
وأيضاً الحكومات التى على مايبدو أن من مصلحتها أن يكون هذا هو الحال

البرنسيسة ريماس يقول...

حياك الله أخ محمد

شاكرة لك مرورك الكريم

المجهول يقول...

هيبة العلم ستعود بإذن الله تعالى أشد مما كانت جزاك الله خير الجزاء عزيزتي على هذا الطرح القيم

البرنسيسة ريماس يقول...

حياك الله أخ مجهول

شاكرة لك مرورك الكريم

نَور حَياتَك يقول...

الامر محزن للغاية ,,
باذن الله سوف يصحون من هذا السبات ..
ويسترجع المعلم هيبته كالسابق ,,


شكرا لج عزيزتي على هذه التدوينه
اختج
L!fe

البرنسيسة ريماس يقول...

حياك الله عزيزتي لايف

مرورك الكريم زادني شرفاً

ʚϊɞ آلاء الْعَسَّاف ʚϊɞ يقول...

السلام عليكم ورحمة الله و بركاته
كيفك غاليتي ؟؟
في واجب بانتظارك

http://www.3anamlo8lm.info/2010/11/blog-post_06.html
مودتي 3>

أبو يمنى يقول...

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
يردد بعض المعلمين أنهم ظلموا أنفسهم عندما أصبحوا معلمين
لن يسترجع المعلم هيبته إلا طالبَ هو بذلك فإلى متى سيظل يستجدى العطف من وزارة التربية و التعليم
يجب أن يتكاتف المعلمون جميعاً للمطالبة بحقوقهم

البرنسيسة ريماس يقول...

والله ياأخ أبو يمنى

المعلمين يطالبوا وأصواتهم طلعت مساكين

بس لاحياة لمن تنااااااادي

Dr. Mohammed Ali يقول...

بصراحة السبب الرئيسي الذى اراة هو قلة الاحترام في جيل هذة الايام..الا من رحمه ربي
فهذة حقيقة.. فشباب هذا العصر لايحترم لاكبير ولاصغير فكيف له ان يحترم المعلم؟؟؟
كان للمعلم له هيبته ليس بسبب تخويفة للطلاب بتنقيص الدرجات او باستخدامه العصى ولكن كان هناك احترام ..
كل عام انت وجميع الامة الاسلامة بالف خير وسلام,
وتقيل الله منا منكم صالح الاعمال..
تحياتي العطرة

البرنسيسة ريماس يقول...

حياك الله أخ محمد

شاكرة لك حضورك الكريم

حلم يقول...

السلام عليكم ورحمة الله
موضوع مهم جدا غاليتي وفعلا على الاباء والمجتمعات ان تهتم بالامر
فالمعلم لو فقد هيبته اكثر فعلى التربية والتعليم السلام
بارك الله فيك اختي

مدونة سامكو يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

هيبة المعلم الى أين ؟
ضياع هيبة المعلم تشارك فيها الاثنين المعلم والطالب

فالمعلم عندما جعل همه الاكبر فى مهنته هو كسب المال وباى طريقة فقد فقد من احترامه الكثير وهيبته وبالتأكيد تم التنازل عن اشياء فى مقابل ذلك اقول قد يكون اضر الى فعل ذلك بسبب ظروف العصر ولكن ليس عذر

والطالب فقد هويته عندما فقد الاهل هويتهم ايضا ومسئوليتهم تجاه ابناءهم ومراعاتهم فالكل الان يجرى وراء لقمة عيشة وتناسى ايضا مهامه الاخرى تجاه ابناءه

الرعاية متبادله بين البيت والاسرة التربوية كلاهما مقصر نتج عنهما طالب مقصر الا من رحم ربى


تلك المنظومة كاملة يرعاها منظومة اكبر فاشلة تحت مسمى التربية والتعليم لا ترعى التربية ولا التعليم

وعلى الدنيا السلام

من سيحاسب كل هؤلاء

راعى صالح

البرنسيسة ريماس يقول...

حلم

مدونة سامكو

شاكرة لكم حضوركم الكريم

إرسال تعليق

بسم الله الرحمن الرحيم